قرية طيبة تحتضن فعاليات النسخة الثالثة من مهرجان "براعم المديح"

11 كانون الأول (ديسمبر) 2017


احتضنت قرية طيبة التابعة لمقاطعة روصو(7 كلم الى الجنوب الشرقي) يوم الاحد 10 دجنبر فعاليات النسخة الثالثة من مهرجان "براعم المديح" التي انطلقت بحضور نوعي وكمي تمثل في مشاركة عدد كبير من مشايخ الزوايا الصوفية والأطر والشخصيات العلمية والأدبية ابرزهم سماحة الشيخ الحاج ولد المشري شيخ الطريقة التجانية الإبراهيمية في قرية معط مولانا، وفضيلة الشيخ ولد الخيري شيخ الطريقة التجانية الإبراهيمية في زاوية ببكر، والولي محمذن ولد محمودا ، اضافة الى حضور السلطات الرسمية ممثلة في والي ولاية اترارزة وحاكم مقاطعة روصو وممثلة عن وزارة الشؤون الاجتماعية والاسرة وعمدة بلدية روصو.

وتضمنت فعاليات الافتتاح الرسمي للنسخة الجديدة للمهرجان كلمة لسكان قرية طيبة أعدها فضيلة الخليفة العام لزاوية طيبة الشيخ امين ولد الصوفي (والقاها بالنيابة عنه الدكتور محمد سالم ولد الصوفي)، وهي الكلمة التي شكر فيها الحضور من جهات رسمية ومشايخ وعلماء واعلاميين ومواطنين، قبل أن يتطرق الى دلالات احتضان قرية طيبة لاهم تظاهرة مديحية وطنية وذلك بصفتها قلعة من قلاع التصوف ومحبة الرسول الأمين وتربية النفوس ونشر المعارف.

كما تضمنت فعاليات حفل الافتتاح ـ كذلك ـ كلمة لنائب عمدة بلدية روصو السيد با الفا سلي نوه فها بالدور الطلائعي لجمعية طيبة للثقافة (الجهة الراعية للتظاهرة) في خدمة ساكنة روصو وتنمية المقاطعة من خلال مشاريعها التنموية والخيرية العديدة، اضافة لكلمة خاصة بجمعية طيبة للثقافة القاها الأمين العام للجمعية المختار ولد الصوفي، وكذا كلمة لممثل هيئة حسان للمديح الجهة المنظمة لمهرجان "براعم المديح" القاها المدير العام له السيد أبو محمد بن احمد الخديم.

وقد نبه المتدخلان الاخيران في كلمتيهما على أهمية المهرجان لدوره البارز في الاحتفاء بسيرة خير البرية والحث على تربية الأجيال الشابة عليها، و الرد على التهم والافتراءات والتصدي لمنطق الالحاد، كما تمت الإشادة في المداخلتين بالدور الهام لجمعية طيبة في تقديم الدعم السخي لانجاح التظاهرة، مع التنويه بجهود كل من مدير النسخة الثالثة السيد الصوفي ولد الشيخ امين والمنسق العام لها السيد احمد بنب ولد منيرة في تميز النسخة الجديدة وتطويرها لتخرج بالشكل الرفيع الذي خرجت به.

وقد اختتم حفل الافتتاح بتوزيع جوائز النسخة الثالثة من المسابقة الكبرى للسيرة النبوية المنظمة على الواتساب من قبل جماعة طيبة، و قام بتسليم الجوائز للفائرين كل من فضيلة الشيخ امين ولد الصوفي، ووالي ولاية اترارزة صال صيدو، وحاكم مقاطعة روصو عبد القادر ولد الطيب، وممثلة وزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة أم كفة منت آمنش.

وكان الحضور ـ بعد نهاية الحفل الرسمي بقاعة الفعاليات الثقافية الضخمة بالقرية والتي تتسع لأزيد من 1200 مقعد ـ على موعد مع محطة استراحة شملت حفل غداء نظم على شرف الضيوف الوافدين من طرف جمعية طيبة .

وبعد تأدية صلاة الظهر عاد الحاضرون الى قاعة الفعاليات الثقافية لمتابعة القاءات شعرية متعددة لزهاء 77 نصا مديحيا مع ووصلات وابتهالات تبرز مواهب البراعم المشاركة بالتظاهرة في الانشاد والالقاء.

يذكر أنه قد تم في النسخة الثالثة لمهرجان "براعم المديح" اخضاع 170 مشاركا لعملية انتقاء فاز فيها77 طفلا، وذلك لصالح ازيد من 20 مقاطعة وقرية شملت: المذرذرة ـ نواكشوط ـ النعمة ـ الطينطان ـ المنبع ـ التيسير ـ تنبيعلي ـ بوندرنايه ـ تنديجناي ـ الرش ـ احسي افلجيط ـ اشكارة ـ دار ارغويات ـ كرك ـ امبارك جو ـ التزاية ـ بته ـ طنباص ـ مدينة ـ تجمع 10 كلم روصو.

كما ينبغي التنبيه كذلك إلى أن مهرجان براعم المديح خاص بالأطفال من سن 7 ـ13 سنة، وان نسخته الثالثة المقامة في قرية طيبة حظيت بمتابعة وتفاعل جمهور غفير تعدى الالفي شخص من سكان القرية والقرى والتجمعات المجاورة اضافة الى القادمين من عاصمة البلدية والمقاطعات الاخرى.

جميع الحقوق محفوظة لموقع المدى - 2011
Hacen Website design + SPIP